الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 خواطر رمضانية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العقيد
هدراز
هدراز


ذكر عدد الرسائل : 83
العمر : 25
من أين علمت عن المنتدي ؟؟ :
مزاجــــــــي :
المهنــــــــــة :
هوايتـــــــــي :
تاريخ التسجيل : 21/07/2008

مُساهمةموضوع: خواطر رمضانية   2008-09-25, 11:58 am

الشيطان


عندما أقرا القرآن وأصل إلى سورة إبراهيم أقف كثيراً عند الآية رقم إثنين وعشرون وأعيد قرائتها مراراً ، أشعر وأنا أقرا هذه الآية بأني أقف أمام مشهد مسرحي قوي ومريع وفيه نهاية الحدوتة قبل ثواني من إسدال الستار ، أو بلغة السينما الماستر سين ، الشيطان يقف على منبره من النار يوم القيامة أمام المولى عز وجل يرد على أصحاب النار عندما إتهموه بأنه هو الذي أغواهم ولاموه على أنه السبب في توليهم مقعدهم من النار .. ياالله .. هكذا سوف يكون الموقف
هذا النص القرآني يوجز ما سيقوله إبليس في خطبته الشهيرة والأخيرة


بسم الله الرحمن الرحيم
وقال الشيطان لما قضي الأمر إن الله وعدكم وعد الحق ووعدتكم فأخلفتكم ، وماكان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فاستجبتم لي ، فلاتلوموني ولوموا أنفسكم ، ماأنا بمصرخكم وماأنتم بمصرخي ، إني كفرت بما أشركتمون من قبل ، إن الظالمين لهم عذابٌ أليم
الشيطان


عندما أقرا القرآن وأصل إلى سورة إبراهيم أقف كثيراً عند الآية رقم إثنين وعشرون وأعيد قرائتها مراراً ، أشعر وأنا أقرا هذه الآية بأني أقف أمام مشهد مسرحي قوي ومريع وفيه نهاية الحدوتة قبل ثواني من إسدال الستار ، أو بلغة السينما الماستر سين ، الشيطان يقف على منبره من النار يوم القيامة أمام المولى عز وجل يرد على أصحاب النار عندما إتهموه بأنه هو الذي أغواهم ولاموه على أنه السبب في توليهم مقعدهم من النار .. ياالله .. هكذا سوف يكون الموقف
هذا النص القرآني يوجز ما سيقوله إبليس في خطبته الشهيرة والأخيرة


بسم الله الرحمن الرحيم
وقال الشيطان لما قضي الأمر إن الله وعدكم وعد الحق ووعدتكم فأخلفتكم ، وماكان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فاستجبتم لي ، فلاتلوموني ولوموا أنفسكم ، ماأنا بمصرخكم وماأنتم بمصرخي ، إني كفرت بما أشركتمون من قبل ، إن الظالمين لهم عذابٌ أليم

يقشعر بدني عندما أقرأ لما قضي الأمر ، أشعر فيها بإنتهاء الزمن الذي ما عادة يتم تأجيله كثيراً وكأنه لاينتهي ، الآية لاتحتاج إلى تفسير حيث يبدأ الشيطان كلامه بالإقرار النهائي الذي ظل يعمل ضده منذ بداية الخليقة إن الله وعدكم وعد الحق وفيها تشعر بالحسرة والمرارة من أصحاب النار فيتحول الشيطان من شريك وموسوس لهم إلى شاهد عليهم ، ويخذلهم بقوله ماكان لي عليكم من سلطان إلا أن دعوتكم فإستجبتم لي
هذا هو المشهد الأخير الذي أخبرنا به الله في القرآن الكريم الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه

------------------------------

اللهم إعصمنا من الشيطان ومن وسوسته وهمزه ولمز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
خواطر رمضانية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: O o رمضـــــــــــــــــــــــانيــــــــــــــــــــــــــــــــــــات o O :: البيت الرمضاني الليبي-
انتقل الى: